نسعى لنترك أثراً ملهماً حول العالم

علاج السيلوليت بالليزر | طريقة العلاج والنتائج

0 122

تحمل مرحلة ما بعد البلوغ عند أكثر من 80% من النساء مشكلة جمالية لا تطاق، هي السيلوليت. ونظرًا لشيوع هذه الحالة تعددت النظريات حول الفيزيولوجيا المرَضية للسيلوليت. وانطلاقًا منها تمّ تطوير عدد من الأنظمة العلاجية، بدءًا من العلاج بالمواد الطبيعية وصولًا إلى علاج السيلوليت بالليزر. بفضل الإنجازات التكنولوجية الحديثة التي أتاحت لخبراء التجميل العمل على التقليل منه على المدى الطويل من خلال العلاجات طفيفة التوغل. في هذا المقال سنناقش كل ما يتعلق بطريقة العلاج المتَّبع لتحسين مظهر الجلد وتنعيمة عن طريق الضوء الليزري.

ما هو علاج السيلوليت بالليزر؟

علاج السيلوليت بالليزر
ما هو العلاج بالليزر للسيلوليت

مع تطور الأبحاث العلمية شاع استخدام الليزر كأحد الخيارات العلاجية لكثير من المشاكل الجلدية، وكان للسيلوليت حصته الكبيرة من النهضة العلمية الحديثة في استخدام أنواع متطورة من العلاجات للتخلص من المشكلة الجمالية الشائعة.

تختلف أجهزة الليزر المستخدمة في علاج السيلوليت حسب طولها الموجي، فيما يطلق على النوع الذي تمت الموافقة عليه من وزارة الصحة الأميركية ( FDA) سيلوليز Cellulaze.

طريقة عمل العلاج بالليزر

يستخدم أطباء التجميل في هذه التقنية مسبار صغير الحجم، الذي يبعث الطاقة إلى الأدمة ( الطبقة الداخلية للجلد) عن طريق شق صغير يُحدَث في الجلد، ويقوم بدوره بتسخين الأنسجة تحت سطح البشرة. هذه الطاقة المنبعثة تعمل على:

  • تقليل سماكة الدهون تحت الجلد وتقليص حجم الخلايا الدهنية المتوزعة.
  • تحفيز إنتاج الكولاجين في بشرة الجلد.
  • تنعيم ملمس البشرة وزيادة مرونتها.
  • زيادة دوران الأوعية الدقيقة.

ما سبق هو طريقة علاج السيلوليت بالليزر جراحيّا أمّا عن طريقة العلاج بدون جراحة فهي تتم عبر تمرير جهاز الليزر على سطح البشرة في المكان المراد التخلص من السيلوليت فيه. الطاقة التي يبعثها جهاز الليزر على الأنسجة تؤدي إلى تفتيت الخلايا الدهنية المتكتلة. من الجدير ذكره أن هذه الطريقة تتم عبر عدة جلسات وليس في جلسة واحدة.

اقرأ أيضا: اسباب السيلوليت | الأسباب الرئيسية والثانوية

ما هو أفضل جهاز لعلاج السيلوليت بالليزر؟

في الواقع، أثبتت أجهزة الليزر التي تعمل بطول موجة 1440 نانو متر Nd: YAG ليزر ذات الحد الأدنى من التدخل، فاعليتها في التخلص من السيلوليت بأقصر وقت وبنتائج طويلة المدى. وبعيدا عن قياس التحسن السريري للسيلوليت بعد إجراء هذه التقنية، لوحظ رضا جيد من المريضات عن النتائج إضافة تسجيل أضرار أقل. في حين وحسب تجربة قامت بها عدة مراكز طبية في الولايات المتحدة USA، خضعت حوالي 57 امرأة من أعمار مختلفة وأفادت جميعهن بنسبة رضا على تقنية العلاج بالليزر تجاوزت 5.3 نقطة من أصل 6 نقاط.

كيف أحضر نفسي لجلسات العلاج بالليزر؟

جلسات علاج السيلوليت بالليزر
كيف أستعد لجسات العلاج بالليزر

قبل إجراء أي تقنية علاجية للتخلص من السيلوليت، يجب الاستعداد النفسي الكامل. لا ننس أهمية استشارة الطبيب المختص بذلك والابتعاد عن المراكز التجميلية التي لا تمتلك تراخيص طبية، من المفيد أيضا الاستماع لنصائح المرضى الذي سبق وأجروا علاج السيلوليت بالليزر. بالإضافة لبعض الخطوات التي يجب الالتزام بها قبل جلسة الليزر، وهي:

  • قبل بدء الجلسات العلاجية عليك اتباع نظام غذائي مليء بالعناصر المفيدة وضرورة تزامنه مع التمارين الرياضية.
  • الامتناع عن تناول الأدوية المميعة للدم، مثل الاسبيرين والسيتامول.
  • حماية الجلد من أشعة الجسم المباشرة.
  • شرب كمية كافية من المياه وترطيب الجلد.

أسئلة عليك طرحها على طبيبك

قبل اتخاذ قرار علاج السيلوليت يجب طرح عدة أسئلة على الطبيب المختص بحالتك، فكل جسم يختلف عن الآخر بطريقة استجابته للعلاج. إليك بعض الأسئلة من المهم مناقشتها مع طبيبك:

  • ما هو أفضل خيار علاج لحالتي الجسدية؟
  • هل يوجد تمارين خاصة عليَ القيام بها قبل الخضوع لأي علاج؟
  • ما مدى صلاحية نظامي الغذائي في قابليته للتخلص من السيلوليت؟
  • ما هو تأثير العلاج بالليزر على حالتي الصحية؟
  • ما الأضرار التي قد تحصل لي بعد الخضوع للجلسات العلاجية؟
  • ما هي النتائج التي سوف أحصل عليها؟
  • أيُّ البدائل هي الأفضل لي لأتخلص من السيلوليت؟

اقرأ أيضا: أنواع السيلوليت بالصور | أهم 4 وكيفية العلاج

ما هي مخاطر وموانع العلاج بالليزر؟

يعتبر علاج السيلوليت بالليزر آمنًا لدرجة كبيرة، مع أنه قد يسبب بعض الأعراض بعد إجراء الجلسات مثل، ألم خفيف مكان إجراء الثقوب، مع ظهور بعض التورم والتكدم خاصة في الأمكنة التي يتم بها إدخال رأس الجهاز الليزري في الجلد. أيضا لا يخلو الأمر من بعض الاحمرار والإحساس بوخز خفيف أثناء الجلسات ولكن مع التخدير الموضعي يكون الوضع أكثر راحة. في حين أنه من حسن الحظ، تختفي هذه الأعراض بعد يومين على أبعد حد، في الوقت الذي يحقق فيه المرضى عادةً النتيجة المرجوة بعد علاج واحد. ويستمر لأكثر من عام.

ما هي موانع علاج السيلوليت بالليزر؟

هناك بعض الأشخاص الذين يفضّل أن يمتنعون عن إجراء هذه التقنية، وهم:

  • مريض السكر.
  • الحامل.
  • المرضى الذين يعانون من ضعف المناعة.
  • من يعاني من اضطراب تخثر الدم.
  • الشخص الذي يعاني من التهابات حادة في الجلد.

ما هي تكلفة علاج السيلوليت بالليزر

تختلف كلفة العلاج من بلد إلى آخر، حيث تتراوح في المملكة السعودية بين 6000 و8000 ريال سعودي، وفي مصر تبلغ 7.695 جنيه مصري في المتوسط، فيما تصل في الإمارات العربية إلى 1.050 كسعر وسطي. أما في تركيا فقد تبلغ حوالي 14.396 ليرة تركية.

في العموم، تختلف تكلفة العلاج تبعًا لنوع التقنية العلاجية المستخدمة ونوع الجهاز وعدد الجلسات. كما يعتمد على مدى الإصابة بالسيلوليت. فبعض الإصابات قد تكون من الدرجة الأولى التي يشبه الجلد فيها قشر البرتقال وتصنف كإصابة خفيفة من الدرجة الأولى. بينما تكون بعض الإصابات من الدرجة الثانية وبها يشبه الجلد الجبن القريش. في حين قد تكون بعض الإصابات حادة وتصنف كدرجة ثالثة بالإصابة وبها يكون الجلد مترهل ومجعد بشكل عميق جدًّا. كل ماسبق يلعب دورا كبيرا في تحديد التكلفة الكلية للعلاج.

اقرأ أيضا: وصفة لإزالة السيلوليت في أسبوع | 3 خطوات

يبدو علاج السيلوليت بالليزر، جيًّدا في بعض الحالات الصحية. ولكنه إضافة لتكلفته العالية فهو لا يقدم حلاًّ جذريًّا لمشكلة ظهور السيلوليت في الجسم. يبقى الاهتمام بالطعام الصحي والنظام الرياضي والتنفس العميق والتخفيف من حالات التوتر والقلق، من أهم النصائح التي يمكن تقديمها للحد من تشكل العيوب الجمالية في بشرة الجلد.

اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافققراءة المزيد