نسعى لنترك أثراً ملهماً حول العالم

علاج اكتئاب الحمل: 4 نصائح للوقاية منه

0 134

14- 23% من النساء يعانين من الاكتئاب في الشهور الأولى من الحمل وفقًا للكونغرس الأمريكي لأطباء النساء والتوليد، في حين أن 1 من أصل 4 سيدات سيتعرضن للاكتئاب خلال مراحل حياتهن المختلفة. لذلك لا ينبغي أي يكون مفاجئًا مع الأخذ في الاعتبار زيادة الإحساس بأعراضه أثناء الحمل وفي فترة ما بعد الولادة. وفي الوقت الذي يصعب فيه تشخيص ما هو اكتئاب الحمل الصحيح نظرًا لخلط الناس بين مفهومه ومفهوم اضطراب التوازن الهرموني، وهذا من شأنه أن يكون له أثر سلبي على الجنين وأمه. إذا ماذا عن علاج اكتئاب الحمل؟ ماذا يمكن أن نقدم للسيدة الحامل من نصائح للوقاية منه؟ هذا ما سنجيب عنه في مقالنا.

كيفية علاج اكتئاب الحمل

علاج اكتئاب الحمل
كيفية علاج اكتئاب الحمل

لا يمكن بأي حال من الأحوال أن نقلل من آثار الاكتئاب غير المعالج، خاصة بالنسبة للحوامل لما له من تأثير سلبي على كائن حيِّ آخر يشق طريقه إلى النور. حيث يمكن أن يؤدي اكتئاب الحمل الشديد إلى سوء التغذية وزيادة خطر الانتحار وتعاطي الكحول والمخدرات وانهيار العلاقات بينك وبين أسرتك وأفراد عائلتك.

تشمل خيارات علاج اكتئاب الحمل عدة طرق، كل منها تؤدي وظيفتها بناءً على مدى شدة اعراض الاكتئاب المرافق للحمل. ومن أهم هذه الطرق:

ممارسة أنشطة ترفيهية

تشير الدراسات أن ممارسة الهوايات والأنشطة يمكن أن يساهم في خفض حالة التوتر والقلق المرافقين للاكتئاب. حيث يمكن للموسيقى أن ترفع من معدل السيرتونين والدوبامين في الجسم. كما أن ممارسة تمارين مثل اليوغا والتأمل والمشي في الأماكن الطبيعية يحسن من الحالة المزاجية ويرفع من مستوى السعادة والرضا الداخلي عن النفس، مما يقلل من اضطراب الحالة النفسية المرافقة للحمل.

اقرأ أيضا: ما هو اكتئاب الحمل | الأسباب والأعراض والعلاج

تحسين نمط المعيشة

مع نمو التكنولوجيا التي أغرقت العالم في نمط حياتي سريع، قد تبدو حياتنا مليئة بالأخطاء الصحية، فمن تناول الوجبات السريعة المشبعة بالدهون إلى عدم انتظام ساعات النوم وإدمان شاشة الهاتف الذكي. كل هذه الأنشطة تحمل آثارًا سلبية وتسبب المزيد من القلق والتوتر للمرأة الحامل. وهنا يكمن علاج اكتئاب الحمل في تغيير النمط المعيشي وأخذ قسط كاف من النوم وتناول غذاء صحي.

الادوية المضادة للاكتئاب

هناك عدة أنواع من الأدوية المضادة للاكتئاب والتي يجب أن يصفها الطبيب الخاص بك فقط، ولا يمكن أخذها دون استشارة طبية. تؤثر معظم هذه الأدوية على مواد كيميائية في الدماغ تسمى الناقلات العصبية، لكن كل نوع يفعل ذلك بطريقة مختلفة. ولكل منها مخاطر وفوائد أثناء الحمل. تشمل مضادات الاكتئاب التي يمكن استخدامها أثناء الحمل ما يلي:

  • مثبطات امتصاص السيروتونين (SSRIs ): وهذ الأدوية المضادة للاكتئاب الأكثر شيوعًا، نظرًا أنها آمنة للمرأة الحامل. وتشمل هذه الأدوية أسماء مثل: فلوكستين وسيرترالين.
  • مثبطات امتصاص السيروتونين والنوربينفرين (SNRIs): مثل دولوكستين وفينلافاكسين.
  • مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات(TCAS ).

علاج اكتئاب الحمل بالصدمات الكهربائية

حيث تمرر ذبذبات كهربائية إلى الدماغ، ويعتبر هذا العلاج آمنا أثناء الحمل ولكنه لا يوصف إلا في حالات اكتئاب الحمل الشديد.

العلاج السلوكي المعرفي

وهذا الدور يقوم به مقدم رعاية صحية بعد زيارته واستشارته في الحلول الممكنة للحد من اعراض اكئتاب الحمل. حيث يمكن العمل معه لتغيير طريقة التفكير وتجنب الأفكار السلبية واستبدالها بالأفكار الإيجابية. ولكي يكون علاج اكتئاب الحمل عبر العلاج السلوكي المعرفي ناجحا، يجب التحدث معه بمنتهى الصراحة والتعاون. من أجل تحديد السبب الحقيقي للاكتئاب.

قد يهمك أيضا: اسباب اكتئاب الحمل | 10 من أهم عوامل الخطر

هل توجد أدوية آمنة لعلاج اكتئاب الحمل؟

علاج اكتئاب الحمل في الشهور الأولى
أدوية آمنة لعلاج اكتئاب الحمل

فترة الحمل فترة حساسة جدًّا، وفي الوقت الذي تعبر به جميع ما تتغذى عليه الأم إلى جنينها عبر المشيمة كذلك يعبر الدواء. وفي هذا الصدد كثر الجدل حول أمان مضادات الاكتئاب الدوائية. وحسب الدراسات، إن بعض أدوية الاكتئاب هي المسؤولة عن المشاكل الخلقية للأطفال حديثي الولادة مثل التشوهات الجسدية ومشاكل القلب وارتفاع ضغط الدم الرئوي، ناهيك عن انخفاض الوزن عند الولادة والإجهاض في فترة الحمل. وحسب دراسة أجريت مؤخرًا، أفادت أن العيوب الخلقية تحدث حوالي 2 إلى 3 مرات أكثر في النساء اللواتي يتناولن مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية فلوكستين وباروكستين. وجدت الدراسة أيضًا أن مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية الأخرى، مثل سيرترالين، لا تسبب تشوهات خلقية. ولكن تبقى هذه الدراسات في إطار الاحتمالات.

بالعموم، قد تتمكن المرأة الحامل التي تعاني من اكتئاب خفيف إلى متوسط الشدة من معالجة نفسها بإجراءات شخصية وقائية وبالدعم الذي تحصل عليه من المحيط. ولكن، في حالة علاج اكتئاب الحمل الشديد وفي حال كان الدواء هو الحل الأخير للعلاج، يوصي أطباء الصحة النفسية والإنجابية بمزج العلاج الدوائي مع العلاج السلوكي المعرفي. وهنا، من المهم طرح عدة أسئلة على المعالج للأخذ الأسباب والحرص على صحة الجنين في المستقبل. مثل: ما مدى تأثير الدواء على الطفل في المدى البعيد؟ هل من خيارات أخرى للعلاج؟ ما مدى أمان الدواء؟

اقرأ أيضا: الأطعمة الممنوعة للحامل : التغذية أثناء الحمل

هل توجد علاجات طبيعية لاكتئاب الحمل؟

القلق من تناول أدوية الاكتئاب عند الحامل، يجعل العديد من النساء يبحثن عن حلول طبيعية، خاصة في حالات الاكتئاب الخفيف والمتوسط وفي حال كان الحمل في الشهور الأولى، حيث تكون نسبة القلق والخوف على الجنين في أوجها، ومن هذه الحلول نذكر:

العلاجات العشبية

هناك عدد من المكملات العشبية والفيتامينين المعروفة بتأثيرها على الحالة المزاجية وهرمون السيروتونين. ولكن يجب استشارة الطبيب المختص قبل تناول أي من هذه الزهور والأعشاب، وبالطبع يجب أن لا يترافق شرب هذه الأعشاب مع الأدوية المضادة للاكتئاب.

أحماض أوميغا 3

تشير أحدث الدراسات أن تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على دهون الأوميغا3، يمكن أن يساعد في حل الكثير من المشاكل كما يقلل من تأثير أعراض الاكتئاب.

الوخز بالإبر الصينية

يعتبر العلاج بالإبر الصينية علاج قديم لتقليل الألم المرافق لكثير من الحالات الصحية. ويفسر الطب الصيني التبتي القديم بأن الوخز بالغبر يعمل على موازنة تدفق الطاقة والمعروفة باسم “تشي”. وتشير الدراسات الأخيرة أن هذه الطريقة مهمة جدا في علاج الاكتئاب بل إنها تتخطى أحيانا بمدى نجاحها علاج اكتئاب الحمل بالأدوية المضادة للإكتئاب.

نصائح للوقاية من اكتئاب الحمل

بالنظر إلى الأسباب المؤدية للاكتئاب أثناء فترة الحمل، يجب أن لا يكون الوقوع به مفاجئًا بل هناك علامات وإشارات سبق وتكلمنا عنها تدل عليه. وعلى هذا، إليك عدة نصائح للوقاية منه والسيطرة عليه قبل التورط بعلاج اكتئاب الحمل بالأدوية:

  1. يجب أن تعرف أن صحتك وصحة طفلك أهم من كل شيء. لذا، توقف عن القيام بأعمالك الروتينية بشكل متواصل، لا بأس بقسط من الراحة وافعل أشياء من شأنها أن تساعدك على الاسترخاء وسط الكثير من فوضى الأعمال المتراكمة لديك.
  2. تحدث إلى من تثقين بهم، تكلمي عن مخاوفك ولا تترددي في طلب الدعم منهم حين تحتاجينه. بالمختصر، لا تكوني وحيدة. فالعلاقات الاجتماعية الجيدة قادرة على مساعدتك في التخلص من الكثير من المخاوف.
  3. النوم، نام بعمق، واحصل على ساعات نوم جيدة. حيث تؤثر قلة النوم بشكل كبير على قدرة الجسم والعقل على التعامل مع الإجهاد والتحديات اليومية. اعمل على وضع جدول نوم روتيني يجعلك تنام وتستيقظ في نفس الوقت.
  4. نظام غذائي صحي: ليس فقط الوقاية بل يمكن علاج اكتئاب الحمل. من خلال اتباع نظام صحي مرافق لنظام تمارين رياضية مفيدة للحامل. فقد تم ربط العديد من الأغذية في تغيرات الحالة المزاجية والقدرة على التعامل مع التوتر والقلق. مثل الكافيين والسكر والكربوهيدرات.

كلمات أخيرة، ما هو اكتئاب الحمل؟ يمكن لأي شخص أن يواجه توترًا من حالة نفسية يمر بها، هذا ليس عيبًا ولا داعي للخجل منه وهذا ما يمكن أن يعرَّف بأنه اكتئاب الحمل. وتذكري دائما أن صحتك وصحة الطفل الذي ينمو من خلالك أهم من كل شيء. لا تترددي في طلب المساعدة والدعم ممن يحبونك. حتى وإن اقتضى الأمر علاج اكتئاب الحمل بالأدوية أو بأي وسيلة أخرى فيجب عليك الإسراع بذلك.

اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافققراءة المزيد